منتدى القصه العربيه للقصص القصيره والروايات العربيه والاهتمام بالشعر والادب العربي وثقافة المجتمع
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الغراب
الجمعة مارس 25, 2016 11:54 pm من طرف د.طلال حرب

» الرسالة:: للنساء فقط هكذا أصبحت مليونيرة .كان عمري 30عام أبحث عن عمل وأبحث عن زوج وكنت فاقدة للأمل ف
الإثنين مارس 07, 2016 7:36 pm من طرف sara.sara

» الحرباء
الأربعاء فبراير 17, 2016 10:05 am من طرف د.طلال حرب

» الهرة
الجمعة يناير 29, 2016 7:27 am من طرف د.طلال حرب

» الببغاء
الأحد يناير 17, 2016 9:56 am من طرف د.طلال حرب

» الأرخبيل
الثلاثاء يناير 12, 2016 12:06 pm من طرف د.طلال حرب

» الحـلـزون
الأحد يناير 10, 2016 9:28 am من طرف د.طلال حرب

» من القلب 3
السبت يناير 02, 2016 12:27 pm من طرف د.طلال حرب

» من القلب 2
السبت يناير 02, 2016 3:39 am من طرف د.طلال حرب


شاطر | 
 

 قصه صراخ بلا صوت

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بلال جبران
مبدع نشيط
مبدع نشيط


عدد المساهمات : 92
تاريخ التسجيل : 06/09/2009
الموقع : hibahoo@yahoo.com

مُساهمةموضوع: قصه صراخ بلا صوت   الخميس نوفمبر 12, 2009 11:42 am

صــراخ بـــلا صــوت

كان الليل قد أظلم , ورشات المطر بدأت تتساقط , العواصف بدأت تهب وسقف الغرفة بدأ يرسل قطرات المطر بلون ترابي قاتم , السماء ترسل رعود شديدة
صيحات الصغار تتعالى , الأم تجمع أطفالها إلى زاوية الغرفة الجميع خائفون والصمت يعمهم بظله الكئيب , بدأ سقف البيت يتساقط قطعه قطعه .....سقف البيت يسقط
تدافع الجيران نحو البيت ليخرجوهم من بين الأنقاض , ماتت الأم مع طفليها لم ينج غير ((سينار وأختها الصغرى))
عرض رجل كبير السن على الأخت الكبرى (سيناروأختها )أن يعيشا مع أولاده حتى يتدبر لهم مأوى , شعرت بشعور غريب يتملكها ولكن لا يوجد لديها خيار آخر
كانت سينار تذهب لتبيع اللبن في السوق وتعود في المساء وأختها تعمل في المنزل كإيجار للغرفة.
ومع مرور الأيام لاحظت سينار على أختها أشياء غريبة عندما تعود في المساء تخلع ملابسها الجميلة التي أعطاها صاحب البيت وتبدلها بثيابها القديمة وتنام في حضنها
فقد كان يراودها قلق شديد حيال ذلك
كانت تحاول معها الحديث ولكن لا فائدة
بدأ وجهها ينحل ويتغير لونه نحو الاصفرار , اختفى المرح من وجهها بعد أن كان يشع بالبهجة والسرور
لم يتركها القلق بل زرع فيها الشكوك على التغيرات التي حدثت لأختها حتى وصل بها الحال إلى أنها ذات يوم خرجت وقلبها مع أختها مشغول
لم تبتعد كثيراً ولكنها وجدت نفسها عائده إلى البيت فجأة متجهه بسرعة إلى غرفة أختها , فتحت باب الغرفة , كادت أن تصعق من هول ما رأت
وقفت كأنها مشلولة
تصرخ في أختها الصغيرة أم تصرخ في من ائتمنت يتمها عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آمال
مبدع نشيط
مبدع نشيط


عدد المساهمات : 37
تاريخ التسجيل : 13/09/2009

مُساهمةموضوع: رد: قصه صراخ بلا صوت   الأربعاء نوفمبر 18, 2009 4:43 am

قصة رائعة مضمونا و أسلوبا طريقة الإلقاء في المستوي و الأجمل من هذا كله كونها من واقعناأجاد قلمك وفيت جميع عناصر القصة و أهمها السرد كما وظفت الوصف الذي زاد جمالية الأسلوب و الله و لكنها مؤثرة حتي النخاغ لدرجة الدموع تتأرجح على وجنتي وفقك الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصه صراخ بلا صوت
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نادي القصه العربيه :: نادي القصه القصيره-
انتقل الى: