منتدى القصه العربيه للقصص القصيره والروايات العربيه والاهتمام بالشعر والادب العربي وثقافة المجتمع
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الغراب
الجمعة مارس 25, 2016 11:54 pm من طرف د.طلال حرب

» الرسالة:: للنساء فقط هكذا أصبحت مليونيرة .كان عمري 30عام أبحث عن عمل وأبحث عن زوج وكنت فاقدة للأمل ف
الإثنين مارس 07, 2016 7:36 pm من طرف sara.sara

» الحرباء
الأربعاء فبراير 17, 2016 10:05 am من طرف د.طلال حرب

» الهرة
الجمعة يناير 29, 2016 7:27 am من طرف د.طلال حرب

» الببغاء
الأحد يناير 17, 2016 9:56 am من طرف د.طلال حرب

» الأرخبيل
الثلاثاء يناير 12, 2016 12:06 pm من طرف د.طلال حرب

» الحـلـزون
الأحد يناير 10, 2016 9:28 am من طرف د.طلال حرب

» من القلب 3
السبت يناير 02, 2016 12:27 pm من طرف د.طلال حرب

» من القلب 2
السبت يناير 02, 2016 3:39 am من طرف د.طلال حرب


شاطر | 
 

 إلى مرة اخرى!!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
adel seda
مبدع
مبدع


عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 15/10/2011

مُساهمةموضوع: إلى مرة اخرى!!    السبت يناير 12, 2013 4:06 am

قصه قصيره:
بقلم : عادل سعده
**************
******************** إلى مرة اخرى!!

ـ فى ساعة مبكرة من النهار لم يصدق عينيه حين ظن انها تمشى بعيدا على الطريق الموازى على الجانب الاخر.
ـ هرول فى اتجاهها تغمره السعادة وهو يتحرق شوقاً لرؤيتها
قال:إنها هى ,عادت مرة اخرى , اصبحت على بعد بضعة أمتار ,سأكلمها هذه المرة.
ـ فوجئت به ينظر إليها على استحياء شديد , تذكرت عندما رأته فى المرة السابقة .
ـ رأى ابتسامة عذبة غير ظاهرة على ثغرها فأحس بالارتباك .
ـ تقدم بخطوات بطيئة متردداًوحذراًوحبات العرق متناثرة فوق جبينه , ما إن وقف بالقرب منها اصابه الوجوم ,وكأن قوة مغناطيسية خفية شدته والصقته بمكانه فصمت وانتابته احاسيس ومشاعر جعلت قلبه يصدر سيلا من النبضات المتلاحقة والمتتابعة .
ـ اخذ يحدق فيها متأملاً تقاطيع وجهها الجميلة وعينيها الواسعتين ذى النظرات الساحرة ووجهها المتوج بسحر الانوثه وقوامها البانى الممشوق فنسى ما كان يبغى قوله لها كما لومحت ذاكرته وأصبح بحاجه لتعلم حروف الهجاء من جديد .
ـ نظرت اليه على حين غفلة منه محاولة ايجاد تفسيراً لما يدور برأسها وجنبات نفسها.........
ـ ظل واقفاً أمامها يختلس بين الحين والاخر نظرة إليها عسى ان يلملم شجاعته ويتكلم .........
ـ اخذا يتلكأن لتطول فترة وقوفهما قريباً من بعضهما بينما هو شارد بنظره اليها وكان طيراً على راسه .
ـ عاد كل منهما يسير فى طريقه منتظراً إشراقة شمس نهاراً جديد ليتجدد الأمل مرة أخرى!!


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
إلى مرة اخرى!!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نادي القصه العربيه :: نادي القصه القصيره-
انتقل الى: